الرئيسية » مقالات الطلبة » السناريو الاخير يكشف الاقنعه الخبيثه

السناريو الاخير يكشف الاقنعه الخبيثه

صحيفة اصوات الاخبارية / امير زيارة

ربما ما جرت من احداث في ألاونه الاخيره كادت ان تدمر البلد و تنهي وجوده بسبب ما سفك من دماء أبنائه و دمار في ارضه والعجز الكبير في اقتصاد البلد فكل هذه الاحداث كادت ان تأخذ العراق الى الهاويه ذاتها التي تقف عليها اليوم كل من فلسطين و سوريا و ربما اكثر من ذلك فكل ما حدث كان عبارة عن مؤامرة اشتركة فيها اكثر من دوله وجهه كان هدفها تدمير العراق وتهجير شعبه ليصل الى اخر انفاسه فينهشوا تراثه وتاريخه وخيراته .
ولكنها فشلت في اخر انفاسها بفضل القادة الاشراف وابناء الوطن الاوفياء وهذه المؤامرة رغم بشاعتها الا أنها كشفت لنا عن حقائق مخبئه كنا نجهل حقيقتها فهي افصحة عن الخونه والسراق وعن كل من باعوا عرضهم ودينهم وقضيتهم من أجل السلطه والمال و كشفة عن الاقنعه العربيه وما تكنه لنا من عداء والتي اضهرت حقيقتها فور سقوطنا فمنهم من اشترك في المؤامره و وضع يده في يد العدو ودعمه بالمال والسلاح ومنهم من وقفه وقفه المتفرج ليرى العراق يسقط .
وبالرغم من كل هذا يبقى الامل في ان يخرج جيل جديد يعرف حقيقه ما يدور حوله وقادر على تغيير الواقع الذي نعيشه ويحطم حاجز الخوف لنصرة العراق وشعبه .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

eighteen − 9 =