الرئيسية » أمنية » تناحر بين «دواعش» الحويجة وتلعفر

تناحر بين «دواعش» الحويجة وتلعفر

عقب يوم من إعلان النصر الكبير في الموصل، شهد قضاء تلعفر، الذي تحاصره القوات العراقية والحشد الشعبي تمهيدا لاقتحامه، اندلاع اقتتال داخلي بين عناصر داعش المحاصرين عقب أنباء تحدثت عن مقتل زعيم تلك العصابات الارهابي (ابو بكر البغدادي) وهو الأمر الذي رفضه دواعش الحويجة، في صورة تؤكد حصول تناحر وانشطار كبيرين في صفوف هذا التنظيم الإرهابي. وجرى أمس الثلاثاء وهو أول يوم يلي موعد اعلان طي صفحة داعش السوداء نهائيا في مدينة الموصل.. اعتقال عدد من الدواعش المتخفين الى جانب إخراج المدنيين العالقين في أزقة المدينة القديمة، بحسب مسؤول أمني، الذي اوضح ان قوات العمليات الخاصة بجهاز مكافحة الإرهاب ألقت فجر أمس القبض على سبعة ارهابيين من عصابات داعش بعد محاصرتهم داخل منزل بمنطقة الشهوان وسط مدينة الموصل القديمة ضمن الجانب الايمن المحرر بالكامل، مضيفا ان القوات تواصل الان تطهير المنطقة واخلاء المدنيين الذين لم يتمكنوا من الخروج ليلة امس الاول.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

twenty − 3 =