الرئيسية » مقالات الطلبة » مصطلحات غريبه

مصطلحات غريبه

مصطلحات غريبه
(الطائفية )
كلمة لم يعتاد عليها المواطن العراقي من قبل  من اين جاءت هذه الكلمة التي اصبحت في متداول لسان الناس ولن تكتفي على هذا فحسب ولكن طبقت بالفعل وهذا من خلال وجود ارضيه خصبه  احتضنتها وهذا مايسمى التطرف الديني الموجود في أغلب الديانات السماوية  الذي بات خطر يهدد التعايش السلمي في العراق
ولو لاحظنا قبل عام 2003 لم نجد مصطلح *طائفي *  وذلك لوجود قانون يعقب أو يجرم هذا  بالقول أو الفعل  هذا ليس تمجيد مني للنظام السابق  بل هذه حقيقة تذكر
وإنما بعد 2003  ودخول الاحتلال الأمريكي للعراق نجد الكثير من هذه المصطلحات الغريبة والدخيلة على الشارع العراقي.
جاء بها الاحتلال مثلا ما جاء بالسياسين الفتنه
وعمل على ترسيخ  هذه المصطلحات الذي عجه بها المواطن العراقي وبدأ يتداولها بدون وعي معرفية
وعدم معرفت خطورتها المستقبلية
التي تهدد السلم الاجتماعي  والسياسي والاقتصادي
كان الاحتلال حريص على تطوير وتفعيل دور المجموعات الإرهابية المسلحة التي كانت تستخدمها كبديل الها على الأرض  وهي تحركهم اهوء السياسية الأمريكية
كانوا يفجرون المساجد و الحسينيات
والكنائس وغيرها الكثير من دور العبادة  هم نفس المجموعة الإرهابي  مجرد تغيير الأدوار.
أكبر  فتنة طائفية عمل عليها الاحتلال  هو تفجير المرقدين العسكرين( عليه السلام )
شباط 2006
كان ظنهم سيكون العراق  ساحة للقتال الطائفي
ولكن كانت المرجعية الدينية بالمرصاد وأصدرت فتوى بتحريم دم المسلمين وضبط النفس وعدم الانجرار وراء الفتنة الطائفية فوتت المرجعية الفرصة على المتصيدين بالماء العكر.
والكل يعلم أن أمريكا وحلفائها لم يكونوا صادقين في تعاملهم مع الوضع في العراق
وذلك الكيل بمكيالين من يحث تدعم الدولة من جهة وتدعم الإرهاب من جهة اخرى.
وهذا واضح للعيان وابسط دليل هو حربنا مع داعش كيف اتضحت الصور أن أمريكا هي الداعم الأول الإرهاب.

اترك رد